اقتصاد

فضل محمد خير : لهذه الأسباب يفضل الأجانب الاستثمار في الأسهم والطروحات المصرية

فضل محمد خير :

قال مدير البحوث في شركة المروة لتداول الأوراق المالية، مينا رفيق في مقابلة مع “العربية”، إن شركات القطاع العقاري المدرجة في البورصة المصرية تتداول بأقل من قيمتها الاسمية، مثل سهم طلعت مصطفى الذي تبلغ قيمته الاسمية 10 جنيهات، وكذلك سهم بالم هيلز يبلغ جنيهين وكلاهما يتداولان بأقل من القيمة الاسمية.

وأشار رفيق إلى أن سهم مصر الجديدة للإسكان يتداول بأقل من قيمته الاسمية بما لا يعبر عن حجم محفظة الأراضي التي تتملكها الشركة.

وبالنسبة لصفقة سوديك، قال رفيق إنه تم تنفيذ الصفقة بناءً على القيمة العادلة التي حددها المستشار المالي للشركة عند 23.5 جنيه للسهم، وتم الطرح بسعر 20 جنيها، وساعد ذلك على استحواذ الدار العقارية على نسبة 85%، في ظل سعر مغرٍ.

وأشار إلى أن هناك صفقة أخرى نفذت اليوم بالسوق المصرية ببيع 10% من أسهم أبوقير، موضحا أن هناك فرق سعر كبيرا بين القيمة العادلة والأسعار التي تمت بها.

وبين أن المستثمرين الأجانب يفضلون الاستثمار في مصر نظرا لأن أسعار الأسهم مغرية وكذلك الطروحات تكون بأسعار مغرية جدا.

وفي سياق آخر قال رفيق، إن معدل التضخم في مصر يأتي ضمن المستهدف للبنك المركزي المصري، موضحا أن الموجة التضخمية التي يشهدها العالم تمكن المركزي المصري أن يتحكم فيها حتى الآن وهذا أمر إيجابي.

وأوضح أن المركزي لن يتخذ خطوة استباقية، متوقعا أن هذه الخطوات تأتي بعد قيام الفيدرالي الأميركي برفع أسعار الفائدة والمقدر له العام المقبل.

وتوقع ألا يقدم المركزي المصري على تغيير سعر الفائدة في اجتماعه المقبل.

فضل محمد خير:

Total Page Visits: 35 - Today Page Visits: 1

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى